跳到主要内容
准确的科学
药物
دقيقة للعِلم

Leonard Colbrook ..创造了膳食治疗的医生

下载mp3.

حمى النفاس، هي حالة مرضية تحدث بسبب التقاط الأعضاء التناسلية الأنثوية للعدوى البكتيرية أثناء أو بعد الولادة أو الإجهاض. عادة ما تشخص الحالة عند وجود ارتفاع في درجة الحرارة خلال الأيام العشرة الأولى التالية للولادة. كانت حمى النفاس في الماضي مرضًا فتاكًا، يسبب أعراض حادة كالآلام الشديدة في البطن وارتفاع درجة الحرارة والوهن.

تحدث الإصابة بسبب استعمال معدات طبية ملوثة وعدم أهتمام الطاقم الطبي بإجراءات التعقيم. الآن، صارت حمى النفاس نادرة بسبب زيادة الاهتمام بالنظافة. فالإصابات أصبحت قليلة وقابلة للعلاج بالمضادات الحيوية بفضل الطبيب الأنجليزي ليونارد كولبروك.

ولد كولبروك في جيلدفورد بإنجلترا في الثاني من مارس عام 1883. كان ثاني أصغر أخوته الثلاثة عشر. نشأ في منزل مسيحي تقليدي، وكان والده منخرطًا في العمل الاجتماعي.

تلقى كولبروك تعليمه بمدارس مدينته ثم درس الطب في كلية مستشفى لندن بالعاصمة البريطانية. بعد ذلك،  تلقى منحة للدراسة في كلية الطب بمستشفى سانت ماري في لندن. كان كولبروك طالبًا عذب الحديث ويعمل بجدية شديدة فأحبه الجميع. في عام 1906، نال بكالوريوس الطب وبكالوريوس الجراحة.

قبل العمل على علاج حمى النفاس، عمل كولبروك على مجموعة متنوعة من الأمراض المعدية. في عام 1907، اختارت مستشفى سانت ماري كولبروك للعمل تحت إشراف ألمروث رايت في قسم التلقيح. من عام 1907 إلى عام 1912، استخدم كولبروك ورايت اللقاحات لعلاج الأمراض المعدية، وخاصة مرض السل. ومنذ ذلك الحين، وعلاقتهما أشبه بعلاقة أب وأبنه. في عام 1912، ذهبا سويا إلى جوهانسبرج بجنوب إفريقيا لعلاج عمال مناجم الذهب الذين أصيبوا بالتهاب رئوي. طور رايت لقاحات للالتهاب الرئوي قللت بشكل كبير من معدل الوفيات بين العمال.

بعد عودته من جوهانسبرج، عمل كولبروك على علاج مرض السل في مستشفى سانت ماري من خلال جراحة يقوم فيها الجراحون بإدخال الهواء أو النيتروجين في الصدر لإغلاق التجاويف الناتجة عن البكتيريا.

في عام 1914، مع بداية الحرب العالمية الأولى، عين كولبروك ضابطًا طبيًا وفي نفس العام، تزوج من دوروثي سكارليت كامبل النشطة في مجال الرعاية الصحية. عمل كولبروك في مستشفى سانت ماري على علاج التهابات الجروح والديسونتاريا، وهو مرض مُعدٍ تلتهب فيه الأمعاء. في عام 1917، انضم إلى مختبر رايت في المستشفى العام في بولوني بفرنسا. هناك، عالج التهابات الجروح وبحث الجوانب البكتيرية للجروح الناتجة عن الطلقات النارية.

بعد إنهاء عمله في الجيش والعودة إلى لندن في عام 1918، شجعه مرشده رايت على العمل على ايجاد علاج لحمى النفاس.

خلال منتصف القرن التاسع عشر، اكتشف الطبيب المجري إجناز سيميلويس أن استخدام المحاليل المطهرة لتنظيف أيدي الأطباء يقلل من حالات حمى النفاس. فقد منعت المطهرات نمو الكائنات الحية الدقيقة على جلد الأطباء فلم يعودوا ينقلوها إلى النساء أثناء الولادة. ورغم اتباع الأطباء لتقنيات سيميلويس إلا أن حمى النفاس ظلت شائعة خلال أوائل القرن العشرين.

في عام 1925، وضع مسؤولو الرعاية الصحية كل سيدة في لندن مصابة بحمى النفاس في مستشفيات بلدية معينة. تمكّن كولبروك من دراسة كل من حالات حمى النفاس وظروف كل مستشفى على حدى. أكتشف أن العديد من المستشفيات لم تستخدم مطهرات سيميلويس، كان الأطباء يغسلون أيديهم بالصابون، مما لم يقتل البكتيريا ولم يمنع حالات حمى النفاس.

بدأ كولبروك في البحث عن علاج لحمى النفاس، حاول تطوير لقاح للوقاية من ذلك المرض لكنه وجد أن اللقاحات غير فعالة. أكتشف أن مادة كلوروكسيلينول المطهرة ليست سامة للإنسان، وأنها فعالة ضد المكورات العقدية، البكتيريا التي تسبب حمى النفاس. فقام كولبروك بحملة لتشجيع الأطباء على استخدام الكلوروكسينول لتعقيم أجنحة الولادة لمنع أنتقال عدوى حمى النفاس.

بعد تشجيع المستشفيات على اتباع إجراءات التطهير، عمل كولبروك على إيجاد علاج لحمى النفاس. وفي عام 1928، بدأ مشروعًا بحثيًا للعثور على البكتيريا المحددة التي تسبب حمى النفاس بهدف تطوير علاج. أكتشف أن المجموعة أ من المكورات العقدية الحالة للدم تسبب معظم الأمراض البكتيرية لدى البشر ومن ضمنها حمى النفاس.

في عام 1935، علم كولبروك بنجاح برونتوزيل في ألمانيا كعلاج للعدوى بالمكورات العقدية. فبدأ مع زميله ميف كيني تجارب على الفئران باستخدام العقار في مستشفى الملكة شارلوت. وعلى الرغم من أن الدواء عالج حمى النفاس في وقت مبكر من تجربتهم، إلا أنه لم يدعو الأطباء لاستخدامه إلا بعد أن أجرى تجارب سريرية على البشر. ومع استخدام برونتوزيل، أصبحت حالات الوفاة من حمى النفاس شبه معدومة في جميع أنحاء أوروبا والولايات المتحدة بحلول منتصف القرن العشرين.

في عام 1942، بعد وفاة زوجته، أدار كولبروك وحدة الحروق في مركز الأبحاث الطبية في المستوصف الملكي في جلاسكو، اسكتلندا ودرس السيطرة على الالتهابات الناتجة عن الحروق وقام بحملة دعاية للوقاية من الحروق نتج عنها في عام 1952، أصدار برلمان المملكة المتحدة في لندن قانون فاير جاردز الذي حظر بيع أجهزة إطفاء الحرائق غير المحمية التي تعمل بالغاز، وأجهزة الإطفاء الكهربائية، وسخانات الزيت، التي كانت تتسبب في حوادث الحريق.

حصل كولبروك على العديد من الألقاب والجوائز وتوفي بنوبة قلبية في بكهامشاير، إنجلترا، وهو في الرابعة والثمانين من العمر.

关于这本书

作者头像

美国人和作者的阿拉伯语版“科学”编辑已颁发和专业化环境事务

更多播客

在科学时事通讯..发现幸福和思想之间的联系

精确的科学 - 3分钟前 - 由Dalia Abdel Salam,Mohamed Mansour00:00

完整的成绩单

Cornberg和Ochua:“生活女孩”的高尚

科学准确 - 2021年4月15日 - 由Mohamed Mansour,Dalia Abdel Salam00:00

完整的成绩单
下载mp3.

在科学公告中......该装置增强了感染和阿尔茨海默料的机会

精确的科学 - 2021年4月14日 - 由Dalia Abdel Salam,Mohamed Mansour00:00

完整的成绩单
下载mp3.

Piedel,Tamt和Larderberg:基因的高尚。启蒙和真理

科学准确 - 2021年4月13日 - 由Mohamed Mansour,Dalia Abdel Salam00:00

完整的成绩单
下载mp3.
下载mp3.

自助餐.. Hakim园丁减压化学信号

精确的科学 - 2021年3月20日 - 由Mohamed Mansour,Dalia Abdel Salam00:00

完整的成绩单
下载mp3.
滚动到顶部